رئيسة البنك المركزي الأوروبي التضخم المصاحب للركود أمر غير مرجح إطلاقاً في منطقة اليورو

رئيسة البنك المركزي الأوروبي ” كريستين لاجارد ” تحذر من التضخم المصحوب بركود ولا يعتبر القرار الأكثر ترجيحاً في مناطق اليورو, وذلك لأن الحرب في أوكرانيا بيئطة النمو مما تجعل وتيرة التضخم أسرع بأشكال مضاعفة عن الوضع الإعتيادي, نقلاً عن وكالة بلومبرج للإنباء

وقالت لاجارد لصحيفة” ديلو” السلوفينية في مقابلة نشرت اليوم السبت: “التضخم المصحوب بركود ليس السيناريو الأساسي في الوقت الحالي. في حين أن الغموض الكبير الاستثنائي يمكن أن يسبب تباطؤ في النمو الاقتصادي المصحوب بتضخم مرتفع، ولا يمكن مقارنة الوضع الحالي بنظيره في حقبة سبعينيات القرن الماضي”.

وتواجه البنوك المركزية قوى متناقضة، فبينما يدفع الغزو الروسي الأسعار لأعلى، فإنه يضعف الثقة بين الشركات والأسر. ولايزال مسؤولو البنك المركزي الأوروبي عاقدين العزم على المضي قدما في تطبيع السياسة النقدية فيما يتوقع كثيرون احتمالية حدوث أول زيادة لمعدل الفائدة في يوليو المقبل.

وقالت لاجارد مجددا إنه بناء على البيانات المتوفرة، فمن المتوقع أن ينتهي صافي مشتريات الأصول “عند بداية الربع الثالث”. وعند سؤالها بشأن معدلات الفائدة، ذكرت رئيسة البنك المركزي الأوروبي أن المسؤولين سوف يبقون على “كل الخيارات مفتوحة” والتقدم تدريجيا.

هل يؤثر هذا الأمر على تحركات عملة اليورو مقابل الدولار والأزواج الأخرى في البورصة العالمية؟.

نعم, قد يؤثر بشكل إيجابي مما يُرجح صعود عملة اليورو مقابل الدولار والتي قد تحقق أكثر من 100 نقطة إرتفاع وفقاً للتحليلات الفنية والتوقعات الصادرة من دليل فوركس بيست.

أخبار متعلقة :

WeCreativez WhatsApp Support
فريق دعم فوركس بيست متواجد على مدار الساعه لتقديم المساعدة ( إستفسار, تقييم, شكوى, تعليم )
يرجى كتابة الإستفسار بشكل قصير وسنقوم بالإجابة على اسئلتكم فوراً